إدارة وتحسين الحملات الإعلانية في الآونة الأخيرة ظهرت على الساحة المهنية والتجارية والاستثمارية بشكلٍ عام العديد من المهام التي استُحْدِثَتْ وانتشرت في شتَّى أنحاء العالم، ولم تَعُدْ مهنًا ثانوية مجردة يمكن الاستغناء عنها، بل منها ما بات أساس نجاح أي مشروع والارتقاء به وتحقيق أهدافه، ومن أبرز تلك المهن عملية التسويق فالتسويق أو الترويج بمختلَف مجالاته الدعائية والإعلانية للمنتجات والسلع وحتى لخدمات الشركات يُعَدْ في الوقت الراهن أحد أبرز مجالات العمل التي تضم بين ثناياها آلاف مُؤلَّفة من الشباب والباحثين والدارسين والمُعْلنين والمُمَوِّلين وبرزت شركات أُنْشِأت خصيصًا للعمل في هذا المجال؛ وهو ما تَحَقَّقَ على إثره عوائد سنوية تُقَدَّر بتريليونات الدولارات حول العالم، وأصبح للتسويق علومه واستراتيجياته المختلفة من مناهج وفنون التواصل مع الجمهور، والدعاية والإقناع وما إلى ذلك واليوم نستعرض معا أفضل سبل التسويق والإعلان عبر ما يُسَمَّى بالحملة الإعلانية، وكذا نعرض سبل التخطيط لتلك الحملات بالشكل الملائم.

إدارة وتحسين الحملات الإعلانية

الحملة الإعلانية هي نفسها الإعلان العادي الذي يُقَدَّم عبر وسائل الإعلام المختلفة ولكن بشكل مُكَثَّف أكثر، وذلك بالاستعانة بالعديد من وسائل الإعلام في الوقت ذاته، صحف وإذاعات وتلفاز وإعلانات الطرق والمطويات والاعلانات المُمَوَّلة على الشبكة العنكبوتية ومواقع التواصل الاجتماعي والمنتديات وغيرها الكثير والكثير، وأيضًا باستعمال أساليب متعددة في توصيل الفكرة وتوضيح مزايا المنتج أو السلعة أو الشركة، ويكون ذلك في أوقات محددة وبجدول زمني واضح وخُطط مُوضَّحة ومُتَّفَقْ عليها مسبقًا.

إدارة وتحسين الحملات الإعلانية

هناك عدة محاور ومعايير هامة يجب مراعاتها جيدًا؛ حتى يصل صداها للجماهير وتُحَقِّقْ في النهاية أهدافها المرسومة بكل دقة، ومن تلك المعايير والضوابط ما يلي:

معرفة معلومات وبيانات:

وتلك الخطوة تعني الاهتمام بجمع معلومات وتفاصيل حول السوق والسلعة والجمهور والمنافسين في هذا المجال والتكلفة المتوقَّعة وما إلى ذلك من معلومات يجب أن تكون حاضرة في الذهن قبل كل شيء.

تحديد أهداف الحملة:

وهي أهم خطوة بالحملة والتي على أساسها يتم تنسيق باقي الخطوات والمراحل بما يتفق مع تلك الأهداف.

تحديد الفئة المُسْتَهْدَفَة:

وتعني الاتفاق على الجمهور المطلوب مُخاطبته ولفت انتباهه للسلعة أو الخدمة المعروضة، وقد يكون ذاك الجمهور هم الشباب أو السيدات أو طلبة الجامعات أو الأطباء أو…. إلخ.

تحديد الفترة الزمنية:

والفترة الزمنية مهمة جدًا في ضوابط تصميم الحملات الإعلانية؛ حيث أنها تعتبر مقياس ومؤشر جاد على خط سير الحملة وهل حقَّقَت أيٍ من الأهداف التي كان من المُتَوَقَّع تحقيقها في تلك الفترة أم لا وتلك الفترة قد تكون أوَّلية -أي جزئية- بمعنى أنه قد تتبعها فترات أخرى قريبة وبعيدة المدى وأخرى استراتيجيات ممتدة لفترات طويلة للغاية قد تطول لسنوات وسنوات.

تحديد الوسائل الإعلانية:

والحملة الإعلانية كما أوضحنا في التعريف أنها لا تقوم على إعلان واحد أو وسيلة واحدة بل تتعدد سُبُل عرضها، ولِذا يجب الاتفاق مبدئيًا على الوسائل المُتاحة لبدء واستكمال الحملة والانتهاء منها دون أية عوائق تحول دون اكتمالها، وبالتالي عدم تحقيق أهدافها.

تحديد الأساليب الإعلانية:

والاساليب الإعلانية هنا تعني الكيفية التي يتم من خلالها الإعلان، كأن يكون مكتوب نصًا في صحف ومواقع إخبارية، أو مُصّوَّر، وعلى هيئة أغنية أم استغاثة أم معلومة أم حديث مباشر أو غير مباشر ….. إلخ.

بدء تنفيذ الحملة:

وهي الخطوة المُنْتَظَرَة، والتي يرجو الجميع أن تحقق أهدافها، ويجب تنفيذها بحذافيرها دون أي مخالفة لما تم الاتفاق عليه تواصل الآن معنا.

×